طلبة الجامعة السعودية الإلكترونية يحققون المركز الثالث في هاكثون حلول أمن المعلومات لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ٢٠١٨


حقق فريق seu1 من كلية الحوسبة والمعلوماتية بالجامعة السعودية الالكترونية المركز الثالث في مسابقة "هاكثون سايبر سيبر" والتي أقيمت على مدى يومين في الرياض، بمشاركة 153 طالبًا وطالبة (100 فتاة و53 شابًا)، وبتنظيم Virtuport، بالشراكة مع الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز وSTC business، حيث طُبقت آلية تحكيم إلكترونية تم بها تقييم الفرق المشاركة وفقاً للنقاط المكتسبة من مراحل التحدي المتنوعة.  وذلك خلال مشاركة الكلية في مؤتمر حلول أمن المعلومات لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2018 والذي عقد في الرياض 6-7 نوفمبر 2018، وهو يعتبر أحد أهم وأبرز الأحداث بالمنطقة، حيث أنه يركز على أهمية الأمن السيبراني واستخدام أدوات الذكاء الاصطناعي والآليات الخاصة بتقنيات تعلم الالة.
ومن جانبه بارك عميد كلية الحوسبة والمعلوماتية الدكتور عبد العزيز بن عبدالله البشر للطلاب الفائزين، معبراً عن سعادته بهذا الإنجاز، ومبينا أن ما تحقق لطلاب الكلية من مراكز متقدمة يعود لفضل الله عز وجل ثم لدعم سعادة مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبد الله بن عبد العزيز الموسى وتسخيره كافة الإمكانات المتاحة لخدمة الطلبة ومساعدتهم على التميز والإبداع، وما قامت به الكلية من توفير دورات تدريبية متنوعة لتطوير مهارات الطلاب، لتعود بالنفع على مسيرتهم العلمية والعملية، والمساهمة في خدمة وطنهم بطرق احترافية؛ لتعزيز مجتمع تقني متقدم يتماشى مع رؤية المملكة العربية السعودية 2030 وبرنامج التحول الوطني 2020.
وأشار عميد كلية الحوسبة والمعلوماتية في الجامعة السعودية الإلكترونية الدكتور عبد العزيز البشر إلى ما توليه الحكومة الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان - حفظهما الله - من اهتمام كبير ودعم لا محدود للتعليم ولطلاب وطالبات المملكة، لتأهيل الكوادر وتعزيز مهاراتهم، لمواكبة التطور المتسارع والنهوض بالوطن ليكون رائدا ومميزا في كافة المجالات والأصعدة.
وأضاف، حرصت الكلية على المشاركة في هذه المنافسة إيمانًا بقدرة طلبتها في تحقيق المراكز المتقدمة من بين نظرائهم في الجامعات الأخرى، مؤكداً على تميز الطلاب وارتفاع مستواهم العلمي، وهذا ساهم في حصول الكلية مسبقاَ على عدة مراكز متقدمة في المسابقات الحاسوبية المختلفة.
وأبان، أن مثل هذه اللقاءات العلمية تساهم في الرفع من مستوى طلبة الجامعات، وتمكنهم من التعارف وتبادل الخبرات فيما بينهم، حيث تُعد الحاضنات الأساسية لإنتاج الابتكارات وتقديمها للمجتمع المعرفي، وإبراز المواهب الشابة في البلاد، والكشف عن طاقاتهم الابداعية وتحفيزهم من أجل إكمال مسيرتهم التطويرية في سبيل بناء الوطن وتحقيق رؤيته.  ومن هذا المنطلق فقد شاركت كلية الحوسبة والمعلوماتية بثلاث فرق في المسابقة، فريقان للطلاب بإشراف الدكتور موسى توفيق الأخرس، وفريق للطالبات بأشراف الدكتورة سهى عبد الله الهلالي.
مثّـل الطلاب كل من الطالب/ عبد الله سلمان المطيري، والطالب/ عبد العزيز محمد القميزي، والطالب/ عبد الرحمن محمد الباتل، والطالب/ خالد عبد الرحمن المنيع، والطالب/ فراس جمعة العمري​، ومثّـل الطالبات كل من الطالبة/ غادة سعد العمري، والطالبة/ ألفت عبد القادر داود، والطالبة/ آمال غازي العتيبي.