الجامعة الإلكترونية تلتقي طلابها المستجدين في تخصصي القانون والاعلام الرقمي في عدد من فروعها


برعاية سعادة مدير الجامعة السعودية الإلكترونية المكلف الأستاذ الدكتور عبد الله بن عبد العزيز الموسى، نظمت الجامعة اليوم عدد من اللقاءات التعريفية للطلبة المقبولين لدراسة البكالوريوس في تخصصي الإعلام الرقمي والقانون للطلاب والطالبات للعام الأكاديمي 1440/1441 هـ، وذلك في كل من الرياض والدمام وجدة وأبها والقصيم.

ورحب وكيل الجامعة للشؤون التعليمية الدكتور ثامر بن عمر الحسين في مستهل اللقاء التعريفي بمدينة الرياض بالحضور، وتمنى لهم عاماً حافلاً بالنجاحات والانجازات، مبيناً أن الجامعة لا تقدم للطالب المتخرج شهادة جامعية وحسب، بل تسعى من خلال مناهجها التي تتوافق مع أرقى الجامعات العالمية إلى تأهيله لسوق العمل، مؤكداً أن الدراسة بالجامعة فرصة كبيرة لمن لم يستطيعوا الالتحاق بالجامعات الأخرى ممن هم على رأس العمل، ويرغبون في الحصول على مؤهل تعليمي يوازي ما تقدمه الجامعات المحلية والعالمية، مفيداً أن الجامعة ماضية في تطوير خططها وبرامجها الأكاديمية بما يحقق تطلعات القيادة الرشيدة نحو توفير بيئة محلية قائمة على تقنيات المعلومات والاتصالات والتعلم الإلكتروني والتعليم المدمج الذي يدمج بين الحضور "وجها لوجه" وبين الحضور عن طريق التقنية.

وأوضح بأن برنامج بكالوريوس الإعلام الرقمي يأتي كأول برامج قسم الإعلام الالكتروني بكلية العلوم والدراسات النظرية بالجامعة، بحيث اقتصرت المرحلة الأولى له على تدريس طلاب الفرع الرئيسي بمدينة الرياض، على أن تستكمل لاحقاً مراحل البرنامج في فروع الجامعة الأخرى داخل المملكة، فيما فتح المجال الدراسة في تخصص القانون للطلاب بفروع الجامعة في كل من: الرياض، الدمام، جدة، أبها، القصيم، وللطالبات في فرعي الجامعة بمدينتي الرياض وجدة فقط.

عقب ذلك قدم عميد القبول وشؤون الطلاب الدكتور عمر بن علي الحسون، عرضاً بإجراءات القبول والتسجيل وكيفية التعامل مع صفحة العمادة على موقع الجامعة الإلكتروني، وكيفية الاستفادة من الخدمات التي تقدمها العمادة، كما أوضح أن الجامعة طرحت مجموعة من البرامج والمسابقات العلمية والرياضية والالكترونية، ككرة تنس الطاولة وبطولة البلايستيشن.. وغيرها، بالإضافة إلى عدد من الأندية العلمية والثقافية والاجتماعية التي تدار من قبل الطلبة وبأشراف ودعم مباشر من عمادة القبول وشؤون الطلاب بالجامعة.

ومن جانبه، قدم عميد السنة الأولى المشتركة الدكتور عبد الله بن عبد الرحمن الرحيمي تعريفاً بالجامعة السعودية الإلكترونية، مبيناً أنها جامعة حكومية معتمدة، مثلها مثل الجامعات الحكومية الأخرى في المملكة، وتطبق النظم والتشريعات التي أقرها مجلس التعليم العالي، من أجل إيجاد بيئة تعليمية حديثة تصب في مصلحة النهوض بحركة التعليم الأكاديمي بالبلاد.  كما تحدث، في عرض توضيحي، عن نظام إدارة التعلم الإلكتروني" بلاك بورد" المعمول به في الجامعة، مبينًا أنه أحد الأنظمة المتقدمة التي تعنى بمتابعة الطالب ومراقبة كفاءته في العملية التعليمية، بالإضافة إلى إتاحة الفرص الكبيرة للطلبة في التواصل مع أساتذتهم ومطالعة مقرراتهم الدراسية خارج قاعة المحاضرات في أي مكان وفي أي وقت.

واستعرض د. الرحيمي الخدمات التعليمية الأساسية في الجامعة، وطريقة تسجيل الدخول لنظام (البلاك بورد)، ومعرفة محتوى المقرّر الدراسي، والفصول الافتراضية، إلى جانب شرح طريقة خدمات نظام إدارة التعلم من خلال الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية.  كما قدم نبذة عن بداية الدراسة في الفصل التحضيري ومقرراته، قبل أن يبدأ الطالب في الدراسة، مبيناً أن الجامعة تتبنى النظام المدمج في التعليم الإلكتروني الذي يتطلب الحضور المباشر للمحاضرات بنسبة 25%، أما النسبة الباقية 75% فتتوزع على حضور في الفصول الافتراضية، والمنتديات التعليمية، والمتابعة الدائمة لمحتويات التعليم الرقمي، مشيراً إلى بعض الاشتراطات الأخرى الخاصة بتخصص القانون، وما يتعلق باللغة الإنجليزية.

وفي ختام اللقاء التعريفي بالرياض فتح المجال للطلبة المقبولين مناقشة أمورهم الدراسية والاستفسار عنها في حوار مباشر مع مسؤولي الجامعة، حيث أجابوا على العديد من تساؤلاتهم.

ومن جهة أخرى، أقامت فروع الجامعة السعودية الإلكترونية في كل من جدة وأبها والقصيم بالتزامن لقاءات تعريفية للمقبولين في تخصصي الإعلام الرقمي والقانون لديها، على أن تقام في الدمام يوم الثلاثاء القادم، فيما حضر هذه اللقاءات مشرفي الفروع وعدد من المسؤولين أصحاب الصلاحية، حيث أوضحوا سياسة الجامعة وأنظمة الدراسة بها والخدمات التعليمية التي تقدمها الجامعة، ثم أجابوا على العديد من استفسارات الطلاب في ختام اللقاء، آملين للجميع التوفيق والسداد.​​​​​

أخبار أخرى