كلية العلوم والدراسات النظرية

كلية العلوم والدراسات النظرية

كلية العلوم والدراسات النظرية

تعريف

تأسس قسم الإعلام الإلكتروني في الجامعة السعودية الإلكترونية مع إنشاء كلية العلوم والدراسات النظرية بناءً على قرار مجلس التعليم العالي في جلسته (الخامسة والسبعين) بتاريخ 1/2/1435هـ وبعد أن اطلع المجلس على مذكرة الأمانة العامة للمجلس بهذا الخصوص اتخذ قراره رقم(23/75/1453) القاضي بما يلي: الموافقة على إنشاء كلية العلوم والدراسات النظرية بالجامعة السعودية الإلكترونية. تأسس القسم ليكون قسمًا متخصصً​ا يواكب عالم الإعلام المتسارع التغيير نتيجة تطورات التقنية، ولذلك يولي اهتمامًا بممارسات عدة في التخصص وتأثيراته وأخلاقياته، محاولًا استيعاب كافة المجالات المتفرعة من الإعلام الرقمي بحيث لا يخصص برنامجه للتكوين الصحافي والإعلامي للطالب فحسب؛ بل يمكّنه من توسيع مداركه وتنمية مهاراته في مجالات عدة ككتابة النصوص الصحافية والمهارات الإنتاجية مع إبراز الدور المهني للعلاقات العامة في هذا العصر الرقمي وغيرها من المجالات. يتطلع مسيرو قسم الإعلام الإلكتروني إلى استقطاب الكفاءات من الراغبين في دراسة التخصص بشكله التقني المتطور وبفضاءاته المتعددة المغرية. متناولًا بعدًا مختلفًا لدراسة هذا البرنامج عن نظرائه في الجامعات الأخرى، من خلال المزاوجة بين ترسيخ المفاهيم النظرية وبين التطبيقات المهارية وذلك لتعزيز دور الجامعة ورسالتها في هذا السياق.

مهارات خريج قسم الإعلام الإلكتروني

الإلمام بالمعارف والمهارات اللازمة للكتابة الإعلامية عمومًا والكتابة في الإعلام الرقمي خصوصًا.

القدرة على التعامل مع قواعد البيانات ومصادر المعلومات المتنوعة.

التمكن من ابتكار وتصميم وإنتاج مواد الإعلام الرقمي بما في ذلك الوسائط المتعددة والجرافيكس والرسوم التوضيحية.

القدرة على إدارة المواقع الرقمية ومحتوياتها.

الإلمام بخصائص الإعلام الرقمي وأخلاقياته.

القدرة على ابتكار وبناء التطبيقات الذكية ذات العلاقة بالإعلام الرقمي.

الإلمام بأساليب البحوث الإعلامية ومجالاتها واتجاهاتها الحديثة في ضوء انتشار وسائل الإعلام الرقمي.

الإحاطة​ بمتطلبات وطرق التسويق الرقمي والعلاقات العامة.

كلمة رئيس القسم

بسم الله الرحمن الرحيم

نفخر في قسم الإعلام الإلكتروني بأنه أول قسم أكاديمي متخصص يقدم أول برنامج بكالوريوس في الإعلام الرقمي بين الجامعات في المملكة، ويواكب ذلك التطور الذي تشهده التقنية وتأثيرها الواضح على المشهد الإعلامي من حيث النظرية والممارسة والتطبيق. وقد اتجهت العديد من وسائل الإعلام في العالم إلى تحديث الطرق التقليدية في التواصل مع شريحة المتابعين استبدلتها بالاعتماد على الوسائل الرقمية الجديدة. ونظرًا لهذا التأثير والذي ألقى بظلاله على المستوى الأكاديمي والمهني لتخصصات الإعلام فإن قسم الإعلام الإلكتروني أخذ على عاتقه توفير بيئة خصبة وجديدة لطلاب وطالبات الإعلام الجدد والمستقبليين والعمل على ضمان توفير بيئة علمية متميزة مقرونة بالتطبيق العملي لمحاولة استيعاب الفجوة التي أحدثتها ثورة الاتصال وتكنولوجيا المعلومات في دراسات الإعلام التقليدي والإعلام الجديد وتقديم منتج أكاديمي ومعرفي يتواكب مع المرحلة الحالية ويكون أكثر تركيزًا وعمقًا في تقنيات الاتصال والإعلام الحديثة أخذًا بعين الاعتبار احتياجات ومتطلبات سوق العمل.

لقد قمنا في قسم الإعلام الإلكتروني باستطلاع أحدث التجارب العالمية عند تصميم مناهج التخصص ليكون هذا القسم رائدًا في محتواه العلمي والأكاديمي ويقدم أحدث التجارب الأكاديمية والمهنية لطلابنا حتى يصبحوا على قدر كبير من المهارات والمعارف اللازمة ليكونوا جاهزين للعمل في كافة مجالات الإعلام بشكل عام والإعلام الرقمي وتفرعاته على وجه الخصوص ويصبحوا سواعد حقيقين لبناء هذا الوطن المعطاء للمساهمة في النهضة التنموية الشاملة التي تشهدها المملكة.

نسعى بأن نكون بيت خبرة في مجال اختصاصنا وأن نقدم أحدث التجارب في مجالات الإعلام الرقمي وسنكون دائمًا فخورين بطلابنا وطالباتنا ونعدهم بأن نواكب كافة المتغيرات والتطورات في هذا المجال.

 

 

      د. شاكر بن علي الذيابي

رئيس قسم الإعلام الإلكتروني

مساعد